الاجتماع الدوري للنزاهة

شهد يوم الاثنين الموافق 4/2/2019 الاجتماع الدوري بين هيأة النزاهة وديوان الرقابة المالية الاتحادي ومكاتب المفتشين العموميين المنعقد في الاكاديمية العراقية لمكافحة الفساد في الهيأة إذ شاركت السيدة ( فاتن محسن هادي) المفتش العام لوزارة الموارد المائية بحضور هذا الاجتماع .

واكد رئيس هيأة النزاهة القاضي ( عزت توفيق جعفر) خلال الاجتماع عن اهمية توحيد الجهود الرقابية من اجل مواجهة التحديات الراهنة وتلبية تطلعات الجمهور منوهاً بأن حماية الوطن من (غلواء الفساد) وسطوة المفسدين هو الخيار الوحيد امام الاجهزة الرقابية الوطنية التي عقدت العزم على عدم ترك الساحة للمفسدين الساعين الى تقويض اركان الدولة عبر افشاء ظاهرة الفساد فيها .

وقد شدد رئيس الهيأة على اهمية مسابقة الزمن من اجل مواجهة التحديات التي تواجهه المنظومة الرقابية الوطنية لافتاً الى ان الايام القريبة ستشهد انجاز ملفات مهمة ذات مساس مباشر بحياة المواطن من قبيل ملفات العقارات والمنافذ الحدودية وتهريب النفط والاستثمار وقد دعا الى توحيد الجهود وتوصيف المهام المنوطة بكل مؤسسة من مؤسسات هذه المنظومة واكد على ضرورة تطوير عملها عبر المراجعة والتقييم للخطوات السابقة ورسم الاستراتيجيات المستقبلية وفق ما يتم تحديده من ايجابيات وسلبيات .

وقد اوضح رئيس ديوان الرقابة المالية الاتحادي الدكتور ( صلاح نوري خلف) خلال الاجتماع ان المرحلة الراهنة يعول فيها بشكل اساسي على عمل الاجهزة الرقابية الوطنية ودعا الى ضرورة توحيد الجهود وتنسيق العمل من اجل انجاز الملفات المهمة .

وتم تسليط الضوء من قبل مفتش عام وزارة الداخلية ( جمال الاسدي)على عمل المجلس الاعلى لمكافحة الفساد  بصفته منسق المكاتب في المجلس منوهاً بدوره الداعم لعمل الاجهزة الرقابية الوطنية والمسرع لوتيرة عملها.

فيما ناقش الاجتماع العديد من المواضيع ذات الصلة بعمل المنظومة الرقابية الوطنية وما تواجهه من تحديات فضلاً عن مناقشة المواضيع المدرجة على جدول اعماله .متطرقاً الى سبل تسريع وتيرة العمل المشترك لإنجاز مسودة الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد والمقياس الوطني للنزاهة الذي يعد تجربة فضلى اثبتت نجاحها في البلدان التي طبقتها ومناقشة اعمال اللجان المنبثقة عن هياة النزاهة وديوان الرقابة المالية الاتحادي ومكاتب المفتشين العموميين المعنية بمراقبة السياسات الحكومية وتنفيذ البرنامج الحكومي والعديد من الملفات الاخرى ذات الطابع الخدمي والاستراتيجي.